الرئيسية
برامج التدريب
انشطة المعهد
شواغر
المنشورات
مرافق المعهد
المكتبة
خريطة الموقع
عن ماس

تحسن في "مؤشر دورة الأعمال" الفلسطيني لشهر تموز 2017

 بين مؤشرات النشاط الاقتصادي الفلسطينية التي تصدر دورياً "مؤشر دورة الأعمال" الذي تعده سلطة النقد شهرياً لتسجيل حركة القطاع الصناعي ومستويات الإنتاج والتوظيف وتأثيرها على الاقتصاد ككل. أعلى قيمة للمؤشر (+100)، في حين أدنى قيمة (-100) نقطة والقيم السالبة تدل على الوضع الاقتصادي المتردي أما القيم القريبة من الصفر تدل أن حركة الاقتصاد لم تتغير. شهد المؤشر ارتفاعاً طفيفاً في كل من الضفة وغزة في شهر تموز 2017. وبالمجمل، ارتفع المؤشر من 0.2 نقطة إلى 0.3 نقطة ولكن هذا الارتفاع أقل بكثير منه في شهر تموز من العام المنصرم، الذي كان قد بلغ 15.1 نقطة. كان قطاع الصناعة وخاصة صناعة الأثاث في الضفة الغربية السبب الرئيسي في ارتفاع المؤشر إلى 14.5 مقارنة بنحو 14.4 في شهر حزيران الماضي، فقد أشار أصحاب الصناعات إلى ارتفاع مستوى الإنتاج لديهم مع ارتفاع مستوى توقعاتهم المستقبلية بشأن مستوى الإنتاج والتوظيف. في حين كان هناك انخفاض في مؤشر صناعة الأنسجة (من 3.1 نقطة إلى 00.0 نقطة) وانخفاضات طفيفة في كل من صناعة الغذاء والجلود، أما الصناعات الكيميائية والدوائية فقد حافظت على مستواها السابق. بالنسبة إلى قطاع غزة فقد شهد ارتفاعاً في المؤشر (السالب أصلاً) من -37.2 إلى -36.4 ويعزى هذا الارتفاع إلى ارتفاع قيمة المؤشر في قطاع الصناعات الهندسية من -7.5 نقطة إلى -6.7 نقطة مع ثبات المؤشر في بقية الصناعات الأخرى، وكان هذا الثبات بسبب بقاء المبيعات ومستويات الإنتاج على حالها خلال شهر تموز الحالي.

http://www.alquds.com/articles/1500796068199876400